سترة اسم لماركة ملابس شابة تم إنشائها عام 2016، تهتم بجودة التفصيل بأسعار في متناول اليد، تستهدف جمهور الشباب المحب للموضة، وتتميز بالتصاميم الجريئة مع إضافة بصمتهم الخاصة على التصاميم الموجودة بالفعل؛ لتناسب أذواق الشباب. مؤخرًا افتتحت سترة أول محل لها على الأرض بعد 3 سنوات من البيع على الإنترنت. حلمٌ يتحقق بدأت القصة في … مواصلة القراءة “الجودة في مقابل السعر.. كيف أبدعت “سترة” في تحقيق هذه القاعدة؟ (دراسة حالة)”

المال يبرز أسوأ ما في الناس، العملاء وأرباب العمل والمنافسين على حد سواء، الفوز يبدو منطقيًا من الناحية النظرية، في الممارسة العملية سوف ينحدر أغلبهم ليفعل أي شيء للحصول عليه، الخداع، الشعور بالذنب .. حتى التهديدات

إن نموذج الباعة هم “خاسرون سعداء” سواء كانوا يعرفون ذلك أم لا، هم مثل المقامرين المدمنين يعرفون أنهم سيخسرون معظم الوقت لكنهم متحمسون من فرص الفوز الخارجية، هم يُرفضون في أغلب الوقت، لماذا قد يرغب أحد بوظيفة مثل هذه؟! ربما السر في المطاردة

هناك افتراض بأن الافتقار إلى التفكير العلمي يؤدي إلى رفض غير عقلاني للتكنولوجيا، ينتج عنه الاستنتاج الخاطئ بأن قبول التكنولوجيا أو عدم قبولها هو ببساطة مسألة تفاهم، وأن المشكلة تُحل بتعليم أفضل، لكن هذا الافتراض مضلل بشكل كبير. 

في التسويق أنت تتعامل مع النفس البشرية، والنفس البشرية مثيرة ومعقدة، لا يتطلب  منك الأمر أن تكون رسالتك معقدة، بل ربما؛ تكون الرسالة بسيطة جدًا لكنها في عمق النفس البشرية بكل بتعقيداتها.